عالم البحار

معلومات عن الاسماك المضيئة وأنواعها في قيعان البحر

ثمة العديد من العجائب والغرائب حولنا في كل مكان في العالم، خاصة في عالم ما تحت المياه في أعماق البحار والمحيطات، حيث تم اكتشاف الكثير من الكائنات البحرية، التي أبهرت الإنسان، ومن بين هذه الكائنات الاسماك المضيئة التي تمتاز بمنظر خيالي تتعجب عند مشاهدته، كما يوجد العديد من الكائنات المائية الأخرى التي تبهر الناظرين، فضلًا عن الكائنات التي لم يكتشفها الإنسان بعد، ولم يتوصل إليها، حيث أن العالم المائي شاسع وكبير جدًا، وهنا في هذا الموضوع نسلط الضوء على الأسماك المضيئة، ونتحدث عن أبرز ما تمتاز به.

حقيقة الاسماك المضيئة

تعتبر الاسماك المضيئة واحدة من أفضل المناظر المذهلة التي تجدها في البحر، والضوء الناتج عنها يكون لامعًا وجذابًا جدًا، وبالنظر إلى هذا الضوء، وهذه المخلوقات الرائعة ينتابك التعجب من جمال الطبيعة، وروعة خلق الله – سبحانه وتعالى – ولا شك أن النظر إلى هذه الأسماك عند الغوص، خاصة في الظلام، يجعلك تشعر بالإبداع والجمال.

تستخدم هذه الأسماك تلك الإضاءة في تشتيت، وإبعاد الأسماك المفترسة عنها؛ لكي لا تتغذى عليها، كما تستخدمها أيضًا في سبل التواصل بين بعضها البعض؛ وذلك لكي تقوم بجلب الغذاء، ولذا يعد هذا الضوء ذا أهمية كبيرة بالنسبة لهذه الأسماك، وليس كوسيلة جمالية وشكل رائع فقط.

تتفاوت أطوال الاسماك المضيئة حيث أن بعض الأسماك قد يصل إلى 10 بوصة، وهي الأسماك الطويلة، كما أن بعض الأسماك الأخرى قد لا يتعدى 5 بوصة فقط، وعادة ما تتميز هذه الأسماك باللون الداكن بعض الشيء، كما تتميز أيضًا بخط رفيع يوجد في جسدهم.

تفضل الأسماك المضيئة المياه الدافئة، ولذا توجد بالقرب من الكهوف، وتوجد في العديد من المحيطات والبحار في العالم، تشمل المحيط الهادي والمحيط الهندي، كما توجد بكميات كبيرة أيضًا في الحاجز المرجاني العظيم، وغيرها العديد من المناطق الأخرى في العالم.

تعرف ايضاً على حلزون البحر.

الاسماك المضيئة

معلومات عن الاسماك المضيئة

نتحدث هنا عن فئة كبيرة من الأسماك توجد في الكثير من مناطق العالم – كما ذكرنا – ومن الغريب أن هذه الأسماك تتغذى على العوالق والأسماك الصغيرة، ويستخدمون ذلك الضوء الذي ينتج منهم في جذب هذا الغذاء، كما يستخدمونه في التواصل – كما بيَّنا سابقًا – بالإضافة إلى وجود جهاز إنتاج تحت العين، يساعدهم في جذب الطعام.

قد تشعر بالحيرة، وتتساءل عن مصدر الضوء الغريب الذي تصدره هذه الأسماك، فعند النظر إليها تظن أنها تحتوي على مصابيح حقيقية تضيء بألوان رائعة ومتنوعة، وهي ظاهرة غريبة تستحق التفسير، وقد فسرها العلماء بأن هذه الأسماك تحتوي على ملايين البكتيريا التي تنتج الأضواء الساطعة، الخضراء، والأضواء التي تظهر خارج السمكة، وتتحكم البكتيريا في تشغيل وإطفاء هذا الضوء.

يتميز الضوء الذي تنتجه الاسماك المضيئة بأنه يمكن رؤيته من حوالي 30 متر، وهي مسافة ليست بقليلة، وتمشي هذه الأسماك في مجموعات كبيرة، وتقوم بتشغيل هذا الضوء مع بعضها البعض لمسافة معينة، ثم بعد ذلك تقوم بإطفاء الضوء مرة أخري من أجل الاعتدال والمشي في اتجاه مختلف، وبالتالي يشتعل الضوء من جديد.

تعرف ايضاً على قناديل البحر المضيئة.

أشهر الأسماك المضيئة الموجودة

توجد العديد من الأسماك المضيئة في الكثير من البحار والمحيطات في العالم، تتمثل في التالي:

  • سمك الأنجليرفيش: وهو نوع من الكائنات المرعبة الموجودة في البحر، ويسمى بشيطان البحر، ويوجد غالبًا على عمق 2000 متر في الأعماق، تقوم هذه السمكة بالسباحة في منتصف المياه، وإضاءة الجزء العلوي منها من أجل جذب الفريسة الخاصة بها، وما يساعدها في الإضاءة بكتيريا معينة.
  • قنديل البحر البلوري: وهو نوع من أفضل وأجمل القناديل، حيث يتميز بالإضاءة باللون الأخضر والأزرق.
  • سمك كورونا ميدوسا: الذي يعتبر من أفضل وأجمل الأسماك المضيئة، ويوجد في العديد من مناطق العالم، ويحتوي على 20 من المخالب الهاشمية على جسده.
  • حلزون الكلوستروينك: ويعتبر من أكثر الأسماك إضاءةً، وتستخدم هذه الإضاءة بشكل أساسي في تشتيت فرائسها؛ للابتعاد عنها؛ لكي لا تتغذى عليها، وتوجد مادة كيميائية، وبكتيريا مسؤولة عن الإضاءة التي تقوم بها.
  • قنديل البحر القمر: الذي يوجد في العديد من البحار والمحيطات في العالم.

وهنا نكون قد تحدثنا بالتفصيل عن الاسماك المضيئة وعن مصدر الإضاءة التي تأتي بها، والأشياء التي تستخدمها فيها.

قد يهمك أيضًا التعرف على سمكة الاسد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى