عالم البحار

شكل نجم البحر وخصائصه التفصيلية في ملف متكامل

يمتاز شكل نجم البحر بأشكال رائعة وبهيَّة، والوان جذَّابة، يعدُّ أحد الكائنات البحرية الفريدة من نوعها، كما يختص بهيئة مميَّزة، دعونا نتعرف على المزيد حول هذا الكائن البحري الخلَّاب.

شكل نجم البحر

  • يصفه العلماء بكونه عبارة عن قرص يتخلل منتصفه فتحة صغيرة، وهي فتحة الفم.
  • يخرج من هذا القرص 5 أذرع متساوية الحجم والطول، علاوة على كونها متشابهة تمامًا من ناحية الشكل.
  • وسطها السفلي أفتح نسبيًّا من سطحها العلوي.
  • ثمة الكثير من الصفائح التي يظهر منها أشواك متناثرة على جسمه.
  • دائمًا ما يكون فمه موجَّهًا إلى السطح الذي يتحرك عليه، مثل جوانب الصخور، أو قاع البحر.

كيف شكل نجم البحر

فيما يتعلق بتشريح هذا الكائن البحري المميز، تجدر الإشارة إلى كونه ينتمي إلى الكائنات الشوكية.

وإليك أهم السمات التي يختص بها تركيب أجزائه:

الأذرع

  • معظم نجوم البحر تنطوي على 5 أذرع، لكن ثمَّة أنواع معينة يمكن أن يصل عدد الأذرع لديها إلى 40 ذراع.
  • تكسو الأشواك هذه الأذرع بشكل ملحوظ، وتختلف في حجمها فيما بين الكبيرة والصغيرة،
  • قد يفقد ذراعًا أو أكثر، أو ربما جميع أذرعه، ولا يعد هذا الأمر خطير إطلاقًا؛ إذ يتمكن من تجديد أذرعه المفقودة والاستعاضة عنها بأذرع جديدة بكل سهولة، دون أن يستغرق هذا الأمر أكثر من عام واحد، إلا في حال فقدان القرص المركزي.

قد يروق إليك:

ما شكل اذن الحوت يا ترى؟ إليك التوصيف بالكامل.

نظام الأوعية الدموية المائية

ثمَّة العديد من القنوات التي يشتمل عليها، تتوزّع في سائر جسمه، كما يسري ماء البحر في هذه القنوات كما يسري الدعم في الأوعية الدموية لبني البشر.

فمن خلال الصفيحة الغرباليّة يخرج ويدخل ماء البحر من وإلى هذه القنوات؛ إذ تعدّ الصفيحة الغرباليّة  صفيحة عظمية كلسيّة تنتشر بها المسامات التي يدخل الماء من خلالها إلى القناة الدائرية، التي تحيط بالقرص المركزي، من ثم إلى القنوات الشعاعية الموجودة في الأذرع، فيما يلي إلى الأقدام الأنبوبية.

وتجدر الإشارة إلى أن شكل نجم البحر لا يوجد لديه نظام دوري، كما المعهود في جسم الإنسان.

الأقدام الأنبوبية

  • وتستقر أسفل جسم النجم البحري، ولا يوجد لها أي لون يميزها.
  • يتلخص دورها أو أهميتها في مساعدة نجم البحر على التحرك من مكان إلى آخر، بالاعتماد على فكرة الضغط الهيدروليكي، وبمساعدة العضلات أيضًا، فتمكنه من الالتصاق والإمساك بالركيزة التي يرغب في البقاء بها، كما تمكنه من الإمساك بفريسته.
  • توجد في نهاية أقدام النجم رؤوس ماصَّة، يعتمد عليها في الاحتفاظ بفريسته والسيطرة عليها.

المعدة

بعد أن ينتهي من التهام فريسته، يستطيع هضمها خارج جسمه؛ ويرجع ذلك إلى تمكنه من قلب معدته بشكل كبير إلى خارج جسمه بكل سهولة.

كما يوجد لنجم البحر:

  1. معدتان أساسيتان.
  2. معدة بوابية.
  3. معدة قلبية.

وترجع وظيفة هضم الطعام خارج الجسم إلى المعدة القلبية، والتي يمكن رؤيتها معلَّقة خارج الجسم أثناء هضم الطعام بكلّ وضوح.

المخالب

تتوزع المخالب بشكل كثيف على السطح الخارجي لجسمه، وللمخالب وظيفتان ضروريتان، ألا وهما:

  1. التنظيف.
  2. الحماية.

حيث يمكنه استخدامه في بخ السموم على عدوه عند الشعور بالخطر؛ ليحافظ على حياته، كما يستخدم  مخالبه أيضًا لإزالة الكائنات الصغيرة والطحالب العالقة به.

العين في شكل نجم البحر

  • تتميز عيونه بدقتها وبساطتها، فعن طريقها يستطيع التمييز بين النهار والليل.
  • لكن لا يتمكن من رؤية تفاصيل أخرى.
  • وتوجد كل عين كنقطة بسيطة قاتمة على طرف الذراع، يسهل تمييزها.

أنواع نجم البحر

  • ثمَّة العديد من الأنواع المختلفة من النجوم البحريَّة،  يمكن أن يتجاوز عددها الألفين نوع.
  • لبعض هذه الأنواع أذرع عديدة، ربما يصل عدد أذرعها إلى نحو عشرة، عشرين أو أربعين ذراعًا.
  • ثمَّة نوع يمتلك فقط خمسة أذرع، ولعلَّه أكثر أنواع النجم البحري انتشارًا.

فيما يلي أبرز أنواعه:

  1. عباد الشمس.
  2. الأزرق.
  3. الجلدي.
  4. الياباني.
  5. ذو التسعة الأذرع. 
  6. الوردية. 
  7. الملكية. 
  8. المصرية.
  9. الدموية.
  10. تاج الأشواك.
  11. الخفاش.

وصلنا إلى ختام موضوع اليوم، وتعرفنا على نوع جديد من البحريات البهيَّة، يمكنك الاطلاع أيضًا على كيفية تكاثر نجم البحر، والمزيد من البحريات على موقعكم أسماك العرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى