أنواع الأسماك

سمكة القمر قيصانة (أوباه) كل المعلومات عنها

تتعدد أنواع الكائنات البحرية، وأشكالها، ومن بين الأنواع ذوات الدم الحار التي لا تحظى بذيوع صيتها بدرجة كبيرة، سمكة القمر البحرية؛ لذا نخصص هذا الموضوع للحديث عنها.

شكل سمكة القمر

  • تسمى بسمكة القيصانة، أو الأوباه، وهي من الأسماك نادرة الوجود.
  • هي نوع من الأسماك البحرية من الفصيلة القيصانية.
  • الاسم العلمي لها Lampris guttatus.
  • تنضم هذه الأسماك إلى الكائنات الحية، ذوات الدم الحار، كالطيور، والثدييات.
  • سمكة كبيرة الحجم، تتخذ الشكل الدائري.
  • ذات ألوان جميلة وجذابة، فيغلب عليها لون أحمر برتقالي واضح، ويبدو جسمها بأنه مضغوط وعميق.
  • يبلغ طول السمكة حوالي 2 متر، في حين يبلغ وزنها من 140 : 270 كيلو جرامات.
  • تعتبر من المفترسات شديدة الخطورة؛ فجهازها الدوري يتدفق به دم دافئ، بالرغم من أنها تعيش في الأعماق السحيقة ذات المياه المتجمدة للمحيطات.
  • وبذلك تكون هي أول سمكة تنضم للكائنات ذوات الدم الحار.

سمكة اوباه

تعرف على سمك البغبغان الجميل واللذيذ.

طريقة عمل سمكة أوباه وطريقة تنظيفها وتقطيعها

معلومات عن سمكة القمر العملاقة

  • تقوم بالصعود إلى سطح الماء؛ لتدفئة أعضائها الحيوية، كالقلب، العيون، المخ، وعضلاتها التي تستخدمها في السباحة. فتحتاج للتدفئة؛ وذلك لكي تستطيع السباحة، والنزول للأعماق السحيقة، ذات درجات الحرارة المنخفضة جدًا، التي تكاد تصل إلى المتجمدة.
  • تقوم هذه السمكة الغريبة بعمل ضربات سريعة جدًا متتالية لزعانفها الصدرية، التي تشبه أجنحة الطيور. كي تدفئ نفسها، وتولد حرارة من 4 : 5 درجات مئوية، وتكون أعلى حرارة بهذه النسبة من برودة المياه المحيطة بها.
  • تتميز بتكوينها الفريد، الذى يحفظ الحرارة في جسمها، دون أن تفقدها الظروف الخارجية المحيطة بها.
  • سمكة أوباه ليست بحاجة إلى الصعود لسطح الماء؛ لإكساب جسمها الحرارة والدفء؛ حيث إنها بالفعل سمكة داخلية الحرارة، ولا تتأثر بعوامل الحرارة في الوسط المحيط بها؛ ولذلك تظل في الأعماق بالقرب من مقومات غذائها.
  • تتمتع  سمكة القمر ببقع بيضاء، وتأخذ لون صدأ يميل للأحمر قليلًا، وتتميز بزعانفها الفضية البراقة، وجسمها يأخذ الشكل البيضاوي.
  • توجد في جميع محيطات العالم، وتعيش غالبية الوقت في أعماق سحيقة، وتتراوح طول هذه الأعماق إلى حوالي 400 متر، وتتغذى على السبيط والأسماك الصغيرة.
  • تتميز بسرعة وقوة رد الفعل مع منافسيها ذوات الدم البارد، ولديها قوة في وظائف العين والمخ.
  • تتمتع بسرعتها العالية أثناء السباحة، ومقاومة صدمات البرودة؛ وذلك بفضل كونها من ذوات الدم الحار.
  • سمكة القمر لا تؤكل بسبب احتوائها على نسبة عالية من الزئبق.

تعرفنا على سمكة القمر البحرية بشيء من التفصيل، يمكنكم التعرف على سمك الشعري وأنواعه وفوائده.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى