تربية السمك

دليلك لمشروع تربية الاسماك في احواض اسمنتية بالخطوات

15 خطوة لإنشاء مشروع مزرعة سمكية في احواض خرسانية

يتطلب مشروع الاستزراع السمكي توافر مقومات أساسية، وأفكار تطبيقية، نتناول اليوم من بينها تربية الاسماك في احواض اسمنتية بالخطوات، والتفاصيل، فما الداعي إليها؟ فيم تستخدم؟ كيف يتم عمل مشروع سمكي بداخلها؟ هل تؤتي ثمارها؟ كل هذا وأكثر، نتناوله باستفاضة، فيما يلي من سطور.

تربية الاسماك في احواض اسمنتية

يمكن الإقبال على إقامة مشروع استزراع سمكي، بالاعتماد على إنشاء الأحواض البلاستيكية، الأحواض الإسمنتية، الأحواض الترابية، الحفر، وغير ذلك، ويمكن استخدام أي منهم في أي مكان، إلا أنه تجدر الإشارة إلى أن الأحواض المصنوعة من الأسمنت، صممت خصيصًا لإقامة المشروعات السمكية في الصحراء، فكما نعلم تندر المياه فيها، ويتم الاعتماد بشكلٍ أساسي على مياه الآبار والعيون، إلا أنها تفتقر إلى المواد الغذائية المهمة لإنبات المحاصيل، وكما هو معروف، فمياه الاستزراع السمكي غنية بتلك العناصر، ما يحفز على تنمية المشروعات النباتية، من خلال تصريف الفائض من أحواض الاستزراع السمكي فيها.

يشير ما سبق إلى:

  • مدى أهمية تربية الاسماك في احواض اسمنتية التي تمد التربة النباتية بالأسمدة العضوية اللازمة لنموها.
  • كما أنه يمكن إنشاء المشروع بتكلفة رمزية، إذا ما تم إنشاء أحواض محدودة، والعكس صحيح.
  • الأحواض الإسمنتية ( الخرسانية ) متعددة الأغراض، مهما تفاوت حجمها، إذ يمكن الاعتماد عليها في تربية الأسماك، وتسمينها، وتفريخها، وتكثيفها.
  • يعد صافي الإنتاج من أهم مميزات الأحواض الخرسانية، إذا ما قورن بغيره من الأنواع الأخرى.
  • فعال في تربية فصائل سمكية متعددة، لا سيما السمك البلطي وحيد الجنس، والنيلي.
  • يتم الاعتماد على العليقة المركزة بشكل أساسي، في مثل هذه الأحواض.

الأحواض الإسمنتية

مواصفات أحواض تربية الأسماك الخرسانية ومميزاتها

تتسم الأحواض الخرسانية بمجموعة من المميزات، والخصائص، التي تتفرد بها عن غيرها من أنواع الأحواض الأخرى، كما هو موضح فيما يلي:
  • تسير عملية تربية الاسماك في احواض اسمنتية على أساس تبادلي، إذ تعتمد على المياه الجوفية في تربية الأسماك، ومد التربة الزراعية بالعناصر اللازمة للنمو بصورة فعالة، وغنية بمعززات النباتات، مما يسهم في الحصول على إنتاجين مختلفين بجودة فائقة، وأرباح مثمرة.
  • متعددة الأغراض، مما يتيح تطبيق استراتيجيات الاستزراع السمكي المتعددة، بالاعتماد على شيءٍ واحد، دون الحاجة إلى غيره.
  • إدرار ربح وفير، بالمقارنة باستراتيجيات الاستزراع الأخرى.
  • الاعتماد على الأعلاف المركزة، دون الحاجة إلى تسميد عضوي، أو تسميد كيماوي.

وبالتالي، فالاعتماد على الأحواض الإسمنتية أمر في غاية الأهمية، والتميز، إذ يمكن البدء بنحو حوض واحد فقط، ومن ثم زيادة عدد الأحواض، كلما تم تحصيل ربح أوفر، من أجل توسعة نشاط المشروع.

يمكنك أيضاً الاستغناء عن تكلفة انشاء احواض اسمنتية لتربية الاسماك، ومزج مشروعين بمشروع واحد، وهو تربية السمك مع الأرز في آن واحد.

كيفية إنشاء مزرعة خرسانية لتربية الأسماك

يتم إنشاء المزارع السمكية، المعتمدة على الإسمنت في بنائها، وفق مجموعة من الخطوات، الآتي ذكرها فيما يلي:

  1. اختيار قطعة الأرض، التي سيبنى عليها الحوض.
  2. تقدير حجم الحوض المراد بنائه، إما صغيرًا، أو كبيرًا.
  3. تهيئة الأرض المراد بناء الحوض عليها، من خلال العمل على ميلها قليلًا في اتجاه المصرف العمومي؛ لسهولة
    تصريف المياه، وعدم تمركزها.
  4. عمل الخرسانة اللازمة، بسمك يتراوح بين: 20، 25 سنتيمتر.
  5. بناء الحوض الأساسي، بالاعتماد على أي نوعية طوب، أحمر كان، أم أبيض ( بلوك )..
  6. بناء الأحواض المخصصة لصرف المياه، ويراعى بناؤها على بعد 30 سنتيمتر، من الجدار الخاص بالحوض الأساسي.
  7. البناء وفق ارتفاع يصل ما بين 30، 40 سنتيمتر.
  8. توصيل الأحواض ببعضها البعض، بالتوجيه إلى المصرف الأساسي، الذي يراعى فيه أن يكون متسعًا، عميقًا، يقل عن منسوب المزرعة المنشأة، لاستيعاب تدفق المياه الجارية من الأحواض السمكية.
  9. ترميم الأحواض الإسمنتية بمزيج الرمل، والإسمنت، ومن ثم دهن الأحواض.
  10. تثبيت حنفية مياه على كل حوض، على حدة؛ لتمكين استيفاء الأحواض بالمياه.
  11. يتم مد الأحواض الإسمنتية بالأكسجين، اللازم لتنفس الأسماك المستزرعة، وتجدر الإشارة إلى أن هذه الخطوة اختيارية.
  12. إذ لا بد من الاعتماد على موتور مناسب؛ لتمكين ضخ المياه، في حال الاعتماد في تربية الاسماك في احواض اسمنتية ( خرسانية ) على أنظمة الاستزراع السمكي المكثف.
  13. في حال تم الاعتماد على استراتيجية الاستزراع السمكي العادي، من دون المكثف، فالأمر سيان، ويمكن للمزارع الاستغناء عن موتور ضخ الهواء.
  14. فيما بعد، يتم زراعة الأنواع المرادة من الفصائل السمكية، المفردة، أو المتعددة، التي تتناسب مع بعضها البعض، ومتابعة الإنتاج، وهو ينمو كل يوم.

عملية الاستزراع السمكي غاية في المتعة، ولا تقتصر فقط على در الأموال، فهي هواية مثالية، تدر رزقًا وفيرًا، أما آن الوقت لتجربتها؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى