عالم البحار

لماذا يعيش السمك في الماء العاذب والمالح

الأسماك مثل غيرها من الكائنات البحرية تحتاج إلى التنفس، الغذاء، غيرها من العمليات الحيوية التي يقوم بها جميع الكائنات الحية البحرية، لكن هل فكرت أن تجيب على سؤال لماذا يعيش السمك في الماء يا ترى؟

لماذا يعيش السمك في الماء ؟

لأن الأسماك بحاجة إلى أكسجين ليكمل حياته، ويستطيع الحصول على ما يحتاج إليه من أكسجين بفضل أعضاء التنفس، وهي الخياشيم التي تأخذ الأكسجين من الماء فقط، وليس الهواء.

على عكس الحيوانات البرية، فهى تمتلك رئتين، فتأخذ الأكسجين من الهواء، وليس الماء؛ ولهذا السبب تعيش في البر لتحصل على الأكسجين من الهواء الجوي.

  • س: لماذا تعيش بعض الأسماك في المياه المالحة والبعض الآخر في المياه العذبة؟

السبب وراء ذلك أن اختلاف البيئة التي يعيشون بها تتيح لهم الفرص التي تعمل على بقائهم أحياء، والفرق بين الاثنين هو تركيز الملح.

فأسماك المياه العذبة يتوفر لديها آليات تقوم بتركيز الأملاح في جسم السمكة؛ حيث البيئة الفقيرة بالملح.

على الجانب الآخر تقوم أسماك البحار بإفراز الأملاح الزائدة عن جسمها في بيئة غنية بالأملاح.

منذ أن حدث تطور للحياة حيث العدد الهائل الذي فاض على مر السنين داخل المحيطات، قامت الكائنات الحية بالحفاظ على بيئة داخلية تتماثل مع التكوين الأيوني لهذه المحيطات.

حيث تقف الدراسات المعملية مع الرأي القائل أن الظواهر الكيميائية التي تقوم عليها الحياة بشكل أساسي تعتمد على الوسط الأيوني، الذي يضم حدوث التفاعلات، وذلك يشمل أداء الآلات داخل الخلايا كالريبوسومات، وعمل الإنزيمات، مثل: البروتينات وصيانة أجزاء الخلية.

أتعرف هل ينام السمك في المياه ام لا؟

حياة الأسماك

وبمرور الوقت قامت الكائنات الحية التي تعيش داخل المحيطات بالاستفادة من الموارد غير المستخدمة كمصادر الغذاء الجديدة، ومصادر التبويض التي كانت متوفرة لهم عن طريق استعمار بيئات، مثل: الأرض والمياة العذبة.

وأصبح الاستعمار سهلًا بسبب الأحداث البيولوجية، كالنشاط البركاني، والحركات الأرضية، مما ساعد هذا التغير البيولوجي بعض المجموعات على مواجهة الانقراض أو التكيف.

قامت الأنواع المختلفة من الأسماك في البيئات المختلفة بالتكيف مع بيئاتها المفضلة على مدى زمني كبير، تصنف هذه الأسماك وفق تحملها لدرجة الملوحة.

فمثلًا الأسماك الذهبية، أسماك المياه العذبة، أسماك التونة الموجودة في مياة البحر، تتحمل درجة ملوحة قليلة جدًا؛ لذلك تموت عند أي درجة ملوحة تزيد عن الموجودة داخل بيئاتها وتعرف هذه الأسماك باسم ( stenohaline ).

وتسمى الأسماك التي تتحمل درجة عالية من الملوحة بـ ( euryhaline ) مثل: الطبل الأحمر، سمك السلمون، الأنقليس، فهى تبدأ من المياة العذبة، ثم قليلة الملوحة، ثم المياة البحرية.

ولكن يكون هناك فترة تكيف تدريجي للأسماك لكي تتحمل التغير في درجات الملوحة، وإلى هنا نكون قد أجبنا على سؤال: لماذا يعيش السمك في الماء بكل سهولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى